بحث
  • نورالدين الطياري

هل تعلم الفرق بين الإستراتيجية والتخطيط الإستراتيجي ؟


الإستراتيجية أو التخطيط الإستراتيجي !


إذا كنت من المهتمين ببرامج التخطيط الإستراتيجي أو لديك رغبة فتعلم هذا الفن فعليك أن تعلم أن من الأخطاء المتكررة التي تدرس في علم التخطيط الإستراتيجي هي تدريسه بدون الكشف عن معنى الإستراتيجية وأساسياتها , فمن يتدرب أو يقرأ حول التخطيط الإستراتيجي دون فهم فن الإستراتيجية وتركيبها فهو فاقد لجزء كبير من الصورة , وسيكون التخطيط الإستراتيجي مشوهاً غير قابل للتنفيذ ضعيف الإتجاه.


التخطيط الإستراتيجي :

خطوات تتبع ومشاريع تحدد ومواعيد تُبرمج


أما الإستراتيجية فهي :

فن فكري يركز على صياغة الإتجاه الصحيح عقلياً , ويحدد طريقة التحرك نحو الهدف ولا تعني الهدف نفسه وخاصية الإستراتجية الرئيسية إنتشالك من المكان الحالي وتحديد الأسلوب الذي ستتجه به نحو المكان المستقبلي الذي حددته في رؤيتك .


هي شيء يمكنك أن تملس وجوده وتراه يحدث يومياً وليست أهداف ومشاريع مستقبلية فتلك مهمة التخطيط الإستراتيجي

وهي أقرب للحاضر منه للمستقبل فهي فن التحرك وسط التحديات الحالية بتوجه مستقبلي مصاغ من رؤيتك, إذا فهي مرنة إذ انها تعالج التحديات الحالية وهي الأكثر صعوباً من حيث الجانب النفسي فهي تتطلب العمل على الحاضر , ولا تعني وضع أهداف على ورق ثم نسيانها وطويها , فالأهداف الإستراتجية قد تقيم من حيث درجة طموحها وبعدها أم الإستراتيجية فهي تقيم من حيث واقعيتها ومقدرتها للنهوض على أرض الواقع بشكل يومي


33 مشاهدة

تفاعل أكثر

  • White Facebook Icon
  • White Instagram Icon
  • White YouTube Icon
  • White Twitter Icon
  • White LinkedIn Icon

الصفحات

أرسل لي رسالة